زوج يروج إصابة زوجته بكورونا كذبا في ضواحي أكادير للإنتقام منها و السلطات تعتقله

ذكرت مصادر محلية مطلعة، إن مصالح الأمن تمكنت من إعتقال الزوج الذي أبلغ السلطات بإصابة زوجته بفيروس كورونا ليتخلص منها بتهم ثقيلة.



وأضافت مصادر الجريدة، أن مصالح الأمن بأولاد تايمة تفاعلت بشكل سريع مع هذه الواقعة وقامت بتوقيف الزوج الذي إتضح أنه موضوع مذكرات بحث، كما تمت متابعته بتهمة إنتحال صفة ينظمها القانون بعدما أخبر سائقي سيارات الأجرة لحظة تحذيرهم من نقل زوجته على أنه شرطي.

وكانت مدينة أولاد تايمة ضواحي أكادير قد إهتزت على واقعة غريبة تمثلت في إقدام زوج بعد شجاره مع زوجته على الذهاب لمحطة الطاكسيات بالمدينة وتحذير السائقين من مغبة نقل زوجته عبر سياراتهم لأنها مصابة بفيروس كورونا.

وأضافت مصادر الجريدة، أن السائقين تفاعلوا بجدية مع تحذيرات هذا الشخص وقاموا بإبلاغ السلطات المحلية حيث تم إستدعاء الزوجة للمستشفى المحلي من أجل أخذ عيناتها للتحليل.

ذات المصادر أوضحت أن التحريات الأولية التي قامت بها السلطات المختصة بينت أن الزوجة عادت من مدينة مراكش لمدينة أولاد تايمة أيام العيد وهو ما جعل السلطات الصحية تتفاعل بجدية مع التحذير رغم عدم ظهور أية أعراض عليها.

من جهة أخرى, اكدت مصادر أخرى أن الزوج قام بهذا الفعل بدافع الإنتقام من زوجته بعدما تشاجرت معه ففضل معاقبتها بهذه الطريقة.

جدير بالذكر أن التحاليل الخاصة بالزوجة ظهرت سلبية.


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا