عشر رسوم متحركة ألهمت المغاربة و صارت راسخة في الأذهان

تابع المغاربة صغارا و كبارا على مدى جيل السبعينات و الثمانينات و حتى التسعينات،رسوما متحركة كانت مصدر الهام لهم بطريقة كبيرة،و كنت تلقى الصغير و الكبير يلتف حول شاشة التلفاز في الظهيرة أو بعد الساعة السادسة على القناتين الاولى و الثانية في انتظار البرامج الكرتونية المفضلة،بدون اطالة هذا الفيديو سيعود بكم الى الزمن الذهبي و يذكركم بأحلى لحظات حياتكم

 




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا