وفاة متطوع برازيلي تلقى لقاحا ضد كورونا في البرازيل بسبب مضاعفات الإصابة بكوفيد-19

توفي متطوع في تجربة سريرية على لقاح للوقاية من فيروس كورونا المستجد طورته جامعة أكسفورد وشركة أسترا زينيكا في البرازيل.



وأكدت أكسفورد قرار مواصلة اختبار اللقاح وقالت في بيان إنه بعد تقييم دقيق للموقف “لم تكن هناك مخاوف بشأن السلامة في التجربة السريرية”.

وقال مصدر مطلع لرويترز إن التجربة البرازيلية كانت ستتوقف إذا كان المتطوع فيها الذي توفي من بين المجموعة التي تلقت اللقاح. ويشير هذا التصريح إلى أن المتطوع كان جزءا من مجموعة تحكم للمقارنة جرى إعطاء المشاركين فيها لقاحا ضد الالتهاب السحائي.

وذكرت محطة (سي.إن.إن برازيل) أن المتطوع البالغ من العمر 28 عاما وكان يعيش في ريو دي جانيرو توفي


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا