وفاة طفلا غرقا كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي

لقي طفل حتفه صباح ريوم أمس بواد “ثياوات” بمدخل مدينة العروي, وتعود تفاصيل الحادثة حسب شهود عيان ان الطفل كان برفقة والدخ من اجل القيام “بتصبين” بعض الافرشة المنزلية بالواد، قبل ان ينتقل الى بركة مائية مجاورة للاستحمام، الا ان الضحية لم يستطع السباحة ما ادى الى غرقه امام انظار والده الذي بدوره لم يستطع انقاذ ابنه واكتفى بالصياح والاستغاثة.

وقد حلت على الفور فرقة تابعة لرجال الشرطة لمعاينة الواقعة. اذ حالت محاولة انقاذه عن طريق القيام بالاسعافات الاولية دون نتيجة نظرا لكمية الماء الكبيرة التي ملأت رئتيه.

وقد حلت بعين المكان سيارة اسعاف تابعة للجماعة وتم نقل الطفل لقسم المستعجلات بالعروي وبعدها لمصلحة الاموات بنفس المستشفى.

جدير بالذكر، ان مصادر محلية كشفت ان والد الطفل يعيش ظروف اجتماعية قاسية ويكتري غرفة بواد وزاج بالعروي بدون ماء او كهرباء .

وفاة طفلا غرقا  كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي

وفاة طفلا غرقا  كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي

وفاة طفلا غرقا  كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي

وفاة طفلا غرقا  كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي

وفاة طفلا غرقا  كان برفقة والده من اجل تنظيف بعض الافرشة المنزلية بواد ثياوت بمدينة العروي




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا