وفاة ربة بيت بسبب صعقة كهربائية أثناء استعمالها آلة غسيل الملابس

توفيت ربة بيت مغربية في عقدها الثلاثين،تقطن بدوار كندبور التابع لجماعة مزكيتام بإقليم جرسيف. وذلك بعد تعرضها لصعقة كهربائية اردتها قتيلة على الفور.
وحسب منابر اعلامية متطابقة،فان الراحلة ،وهي ام لثلاثة اطفال ،لقيت مصرعها يوم امس الخميس،فورا اثر اصابتها البليغة بصعقة كهربائية اثناء استعمالها لالة غسيل الملابس بمنزلها

وقد تم تحويل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بمدينة جرسيف، قصد إخضاعها للتشريح الطبي.

تجذر الاشارة الى ان مصالح الدرك الملكي التابعة لنفوذها الترابي جماعة ميزكيتامباقليم كرسيف، فتحت تحقيقا لكشف ملابسات هذا الحادث المميت.

ليست هذه المرة الاولى التي تحدث فيها مثل هذه الحادثة الاليمة،فقد وقعت حادثة أخرى مماثلة، حيث لفظت سيدة في عقدها الرابع، في وقت سابق ، أنفاسها الأخيرة بحي عين الرحمة بمدينة طانطان، وذلك جراء تعرضها لصعقة كهربائية، وهي تقوم بغسل بعض الملابس بواسطة آلة غسيل كهربائية.

وأقد تم تحويل جثة الضحية وهي ام لخمسة اطفال، على مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لمدينة طانطان، في انتظار القيام بكافة الإجراءات المعمول بها في مثل هذه الحالات، قبل تسليم جثتها إلى ذويها.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا