وفاة أربعينية بعدما أضرمت النار في جسدها بسبب حرمانها من النفقة الزوجية بمراكش

لقيت سيدة تبلغ من العمر 45 سنة ، قبل قليل من مساء أمس، مصرعها بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، متأثرة بحروق من الدرجة الأولى والثانية أصيبت بها ؛ وذلك على مستوى جماعة الاوداية بعد أن أقدمت على إضرام النار في جسدها.
حسب مصادر إخبارية فإن الهالكة التي نقلت على وجه السرعة إلى المستشفى في حالة حرجة أقدمت على إحراق جسدها بسبب حرمانها من النفقة الزوجية.

وفتحت السلطات الأمنية تحقيقا في ظروف وأسباب الحادثة، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.




انشري هذا المقال

ستحبين ايضا