وزارة الصحة تطمئن المغاربة وتأكد انخفاض معدل توالد الحالات المصابة بكورونا

اكدت وزارة الصحة أن معدل توالد الحالات المصابة بفيروس كورونا بدأ ينخفض مقارنة مع الأسبوع ما قبل الماضي.



ورجحت وزارة الصحة، أن يكون المغرب قد تجاوز ذروة انتشار الفيروس، بحيث سجلت أكبر نسبة من المصابين خلال شهر غشت الماضي.
وأوضح معاد لمرابط، منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة، من خلال التصريح الأسبوعي، أنه رغم تسجيل انخفاض في عدد المصابين، يجب على المواطنين الالتزام بالتدابير الصحية.

وأضاف لمرابط، أنه تم تسجيل 9050 حالة مصابة بفيروس كورونا، خلال الاسبوع الماضي، و223 حالة وفاة.

وأكد المنسق الوطني، أن جهة الدار البيضاء سطات وجهة مراكش اسفي، سجلتا أكبر عدد من المصابين بفيروس كورونا، خلال الأسبوع الماضي، بحيث تجاوز عدد الاصابة بهما الـ 1000.

وأوضح لمرابط، خلال التصريح الأسبوعي الخاص بالوضعية الوبائية بالمغرب، أنه تم تسجيل ما بين 100 و500 حالة في الجهة الشرقية وسوس ماسة والداخلة واد الدهب.

فيما سجلت ما بين 500 و1000 بكل من درعة تافيلالت، وطنجة تطوان الحسيمة، الرباط سلا القنيطرة، وفاس مكناس، وبني ملال خنيفرة، فيما سجلت أقل من 100 حالة بكل من جهة العيون الساقية الحمراء، وكلميم واد نون.


انشري هذا المقال