وزارة الأوقاف تمنع القزابري من إحياء ليلة القدر

قررت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إبعاد الشيخ عمر القزابري من إحياء ليلة القدر بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، على أن يعود غدا الثلاثاء لإمامة المصلين خلال صلاة التراويح.

وحسب مصادر متطابقة فإن الأمر يتعلق بإبعاد الفقيه الذائع الصيت من إمامة الناس خلال اليوم الاثنين فقط، بسبب حضور الملك محمد السادس إلى المسجد لإحياء ليلة القدر.

وتخشى السلطات الأمنية من حضور مكثف للمصلين إلى مسجد الحسن الثاني، مما قد يؤدي إلى وقوع إزدحام غير مسبوق بباحة المسجد.

هذا وكتب عمر القزابري على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي: “أخبركم أني لن أقوم بأداء صلاة التراويح ليوم الاثنين، وفي مقابل ذلك سأكون حاضرا يوم الثلاثاء”، دون أن يخوض في التفاصيل.

هذا ومن المقرر أن يحضر صلاة التراويح وإحياء ليلة القدر بمسجد الحسن الثاني 12 ألفا من المصلين بسبب حضور الملك، في الوقت الذي اعتاد أزيد من 250 ألف الحضور إلى المسجد خلال السنوات الماضية خلال ليلة القدر.

وتجدر الإشارة أن عمر القزابري تم تعيينه قبل 10 سنوات من طرف الملك محمد السادس بموجب ظهير ملكي.

alayyam24




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا