وائل كفوري ينفي زواجه من فتاة مغربية

أعلن الفنان اللبناني وائل كفوري رفضه للشائعات التي انتشرت مؤخراً حول زواجه من حبيبته المغربية ماجدة أليموس، مؤكداً عدم صحة هذه الأخبار. وأوضح كفوري في تصريحه الأول حول هذا الأمر أنه لم يتزوج بعد، رداً على الانتشار الواسع للشائعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وقد أثار هذا الخبر استغراب الكثيرين، بسبب اختلاف الديانات بينهما، وأدى إلى انتشار الجدل حول هذا الموضوع في الأيام الأخيرة.

قبل أسبوعين، تداولت وسائل إعلام لبنانية خبر استعداد الفنان اللبناني وائل كفوري للزواج للمرة الثانية من فتاة من خارج الوسط الفني، بعد طلاقه من زوجته السابقة أنجيلا البشارة وأم ابنتيه. وبعد علاقة عاطفية طويلة، قرر وائل كفوري الزواج من حبيبته الأولى التي أهدى لها معظم أغانيه الرومانسية. وقررا الزواج مدنياً بسبب اختلاف الديانة، وكشفت مجلة “الجرس” المهتمة بأخبار المشاهير في لبنان، هوية العروس وأنها تدعى ماجدة أليموس وهي فتاة مغربية يعرفها وائل كفوري منذ أكثر من 19 سنة، وحتى قبل زواجه السابق وإنفصالهما بسبب اختلاف الديانة ومعارضة عائلتها للعلاقة.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by MTV Lebanon (@mtvlebanon)





قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا