“هي مجرد ساعات إما أن تقابل حلمك أو تقابل ربك”.. آخر ما نشرته فتاة توفيت غرقا بسبب الهجرة السرية بالجديدة

لفظ صبيحة أمس شاطئ الحوزية اقليم الجديدة جثث ثلاثة مهاجرين سريين ، بعد انقلاب قاربهم.

و يتعلق الأمر حسب مصادر محلية بفتاة تنحدر من الدارالبيضاء ، تداول نشطاء صورها على الفايسبوك و شابين آخرين أحدهما ينحدر من مدينة اليوسفية ، و الآخر من الفقيه بنصالح.



تناقل كثيرون صور الفتاة هند المنحدرة من الدارالبيضاء ، و التي لقيت مصرعها غرقاً بعد محاولتها الهجرة إلى أوربا.

و كان آخر ما دونته الفتاة البالغة من العمر 20 سنة على حسابها الفايسبوكي ، قولها : ” هي مجرد ساعات اما أن تقابل حلمك او تقابل ربك” ، وفي منشور آخر كتبت “سأقاتل لأحقق حلمي و أرسم البسمة في وجه أمي الله يفتح على كل واحد”.

الفاجعة استنفرت السلطات المحلية والأمنية التي حلت بعين المكان ، لمعاينة الجثث و نقلها الى المستشفى الإقليمي بالجديدة.

هذا و فتحت المصالح الأمنية تحقيقاً في الحادث المفجع ، في الوقت الذي تحولت سواحل الجديدة إلى قبلة مفضلة لـ”الحراكة” للإبحار نحو البرتغال تحديداً.

“هي مجرد ساعات إما أن تقابل حلمك أو تقابل ربك”.. آخر ما نشرته فتاة توفيت غرقا بسبب الهجرة السرية بالجديدة




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا