هل تعلمين بأن الدماغ ينمو و يتجدد؟ بهاتين الخطوتين المهمتين

الدماغ عضو قابل للتجدد و النمو فالخلايا التي توجد به ما ان تموت حتى تولد اخرى من جديدو يمكن مساعدته على ذلك بهاتين الخطوتين

1- الاستمرار بتعلم  المهارات

اعتبر الدماغ 100.000 ميلاً من الطرقات المترابطة . في كل مرة تتعلم شيئاً جديداً تذكر أن الرسائل العصبية تسافر على هذه الطرقات بسرعة 300 ميلاً بالساعة للوصول إلى وجهتها .

فلنقل إنك تريد تعلم شيء جديد كلائحة رؤساء جمهوريات الدول  أو تعلم عزف أغنية جديدة على الغيتار. اعتبر تلك المهارة الوجهة التي تقصدها. حالما تتقن تلك المهارة ، ستكون قد بنيت طريقاً الى وجهتك . واظب على التمرن وستستطيع الوصول إلى جهتك بشكل اسرع وافضل.

وحاول دائماً ان تقوم بالمهارات التي تملكها. فعندما نستعمل ما نعرفه من مهارات ، ستبقى وصلات الدماغ في أفضل شكل وحال. أما إن لم تعد إلى استعمال هذه المهارات ، فسيصعب عليك العودة إلى استعمالها. إذن عليك تعلم مهارات جديدة واستعمال المهارات التي تعرفها من أجل الحفاظ على صحة دماغك.

ماذا عليك أن تفعل لتحقق هذين الأمرين؟ استمر بلعب السودوكو أو العزف على الغيتار أو تعلم لغة ثانية او وصفات طعام جديدة.

ومن فوائد تعلم أشياء ومهارات جديدة هو التخفيف من الضغط النفسي والتنعم بالمزيد من الحكمة.

2- الاستفادة من الوعي للسيطرة على الضغط النفسي وحماية الدماغ

الضغط النفسي علة من أكبر علل هذا العصر فهو يدمر قدراتنا الفكرية ووظائف الدماغ ويعرضنا للخرف.

إن الضغط النفسي يؤثر بشكل مباشر في منطقة ما تحت المهاد المسؤولة عن الذاكرة ويمنع نمو الخلايا العصبية . والواقع ان منطقة تحت المهاد هي واحدة من أهم المناطق التي تتأثر عند الإصابة بمرض ألزهايمر وهذا ما يجعلنا ندرك مدى الأذى الذي يتركه الضغط النفسي على الدماغ.

ولكن كيف يمكننا أن نتغلب على الضغط النفسي ونحن كبشر مبرمجين للتأثر والإصابة  بالضغط النفسي؟

الحل ببساطة هو الوعي والتيقظ ومراقبة الأفكار ومحاولة السيطرة على الانفعالات التي تطلق ردود فعل الضغط النفسي. ليس عليك أن تحكم على عقلك بل المطلوب أن تراقب انفعالاتك ..

 




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا