نشر إشاعة حول كورونا يجر سيدة للإعتقال باشتوكة آيت باها

تدااولت منابر إخبارية أنه نشر إشاعة بتسجيل صوتي عبر تطبيق ” الوتساب ” قاد الى إعتقال سيدة تتحدر من الجماعة الترابية أيت أعميرة يإقليم اشتوكة ايت باها.

وذكرت نفس المصادر أن مصالح الدرك بالمركز الترابي بأيت عميرة اقليم اشتوكة، قد استمعت، مساء يوم أمس السبت18 ابريل الجاري، في محضر رسمي الى سيدة تدعي في شريط صوتي ان جماعة ايت اعميرة باقليم اشتوكة ايت باها قد عرفت تسجيل حالة مؤكدة لمصاب بفيروس كورونا مستدلة على ذلك بمكالمة لها مع احد اعوان السلطة بالمنطقة، والذي اكد لها الخبر.



وكان وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بانزكان قد امر الدرك الملكي ببيوكرى بفتح تحقيق قضائي حول الموضوع.

وقد تم وضع السيدة التي تقطن بجماعة ايت اعميرة تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار تقديمها يوم غد الاثنين أمام وكيل الملك بابتدائية.

جدير بالذكر أن حصيلة الإعتقالات في المغرب ارتفعت بشكل سريع في الايام المنصرمة بسبب نشر اخبار زائفة حول الإصابات وتفشي الوباء في البلاد.



قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا