نجاة خير الله تنهار بالبكاء في لقاء صحفي بسبب التنمر عندي 22 عام ديال التمثيل علاش هاد الهجوم حيت أنا مرا

انهارت الممثلة المغربية نجاة خير الله، يوم أمس ، وهيتبكي وتصرخ امام الصحافة، بسبب تنمر المتابعبن عليهاا، وإدانتهم ليها، في الوقتالذي يجب عليهم ان يقفوا الى جانبها امام او ضد المتحرش المفترض بيها، الممثل طارق البخاري.

وقالت خير الله، وهي فحالة هستيرية، انها مجرد “إنسانة”، وأن هذشي كيوقع ليها كثير عليها ومابقاتش قادرة تتحملو.



وصرحت ايضا خير الله، في يوم دراسي من تنظيم الجمعية المغربية لحقوق الضحايا، انها لاحظت الكم الهائل لتعليقاات التنمر عليها في فيديو في إحدى القنوات، اللتي كانتتنقل مباشرة الكلمتها، وان هذا التصرف المها بعد 22 عام في ميدان التمثيل.

واردفت قائلة: و”لا كومنتير واحد معايا، ولا دعم، علاش؟ حيت انا مرا..”

وكان سبق لعضوات وأعضاء جمعية الدفاع عن حقوق الضحايا، ومعضمهم محامين، تبنو قضية خير الله لمآزرتها امام القضاء.

وكانت خير الله قد خرجت بسكرينات على حسابها على “فيسبوك” توثق تحرش الممثل البخاري بها، قبل أن تتابعه قضائيا، بينما هوا نكر كل شئ ويعتبر السكرينات مفبركة.



قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا