منذ عشرين سنة و الألم يمزق بطنها…و ما يخرج من جسدها لا زال لغزا أعجز الأطباء

حالة Noorsyaidah هي لغز طبي حقيقي. منذ سنة 1991، هذه المرأة الأندونيسية التي تعمل في حضانة أطفال قرب جاكرتا ترى شرائط من حديد تخرج من بطنها. في البداية، كان يخرج واحد أو اثنان يثقبان جلدها ثم يسقطان في خلال بضعة أيام، ولكن اليوم أكثر من عشرين شريطاً يثقب بطنها وصدرها، واربعون لم تخرج بعد. وهي تبقى وقتاً أطول بكثير من السابق مما يجبر الأطباء على قطعها بشكل مستمر.

هذا ليس نتيجة غلطة جراح مهمل نسي شرائط حديدية في داخل بطن مريضته. المدهش أن هذه المرأة تنتج هذه الشرائط التي تنمو في جسمها بشكل طبيعي بدون أي تدخل خارجي. ليس هناك أي شرح علمي حتى الآن لهذه الظاهرة. يحاول الأطباء تجربة مختلف العلاجات التي لم تعطي نتيجة حتى الآن.

تشكو Noorsyaidah من هذه الحالة منذ أكثر من 20 سنة لكنها لم تعاني من أعراض الكزاز tetanos، مع أن

مع أن الشرائط تؤلمها كأنها إبر تخترقها. إنها مؤمنة جداً وترى في حالتها الخارقة إشارة من الله وتجربة أرسلها لها.

 

 

rainbow-girl1311727469-1311727473 cemondeetrange_vip_blog_com_6559 rainbow_girl1311726380




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا