مقتل طالبة مغربية في فرنسا بعدما اقتحم المجرم منزلها وطعنها غدرا

نشرت جريدة اخبارنا عن مأساة شابة مغربية مقيمة في فرنسا خبر مفجع وصل يوم أمس إلى جماعة أولاد امبارك بضواحي مدينة بني ملال، يتعلق بمقتل طالبة جامعية بشعبة العلوم الاقتصادية بمدينة ليل الفرنسية، على يد شخص من أصول افريقية.

الهالكة البالغة من العمر 18 سنة انتقلت من قريتها أولاد امبارك بإقليم بني ملال  شهر شتنبر الماضي نحو مدينة ليل الفرنسية، وكلها أمل وطموح بتسلق عالم المعرفة والدراسة، لكن شابا جائحا من أصول افريقية اقتحم عليها مسكنها يوم أمس الأربعاء 8 أبريل 2020 لينهي حياتها بطعنات غادرة بواسطة مدية .

هذا وقد تم توقيف المشتبه به من طرف مصالح الأمن الفرنسية حيث لا زال البحث جار معه من أجل معرفة أسباب ارتكابه لهذه الجريمة الشنعاء.



إنا لله وإنا إليه راجعون

نسأل الله للفقيدة الرحمة والمغفرة
ولذويها الصبر والسلوان

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا