مقاطعة صينية تكافئ كل مصاب بارتفاع حرارة الجسم يسلم نفسه للمستشفى

نقلت جريدة اليوم السابع المصرية عن قناة سي إن إن الامريكية خيبرا مفاده أن مقاطعة هوبي في الصين عرضت على كل مريض مصاب بارتفاع درجة حرارة الجسم يسلم نفسه للمستشفى حوالي 142 دولار أمريكي. و تقع المقاطعة في الوسط الشرقي من الصين و هي منطقة مغلقة لا ساحل بحري لها و تعتبر عاصمتها ووهان مركز انطلاق فيروس كورونا الذي يهدد بالتحول إلى وباء قد يقضي على ملايين البشر.

وفقا لإشعار رسمى صادر من المقاطعة، فإن أى شخص مريض يبلغ عن مرضه لمستشفى يمكنه أن يتوقع الحصول على أموال، وسيحصل المرضى الذين يعانون من ارتفاع فى درجات الحرارة ويسلمون أنفسهم طواعية على ألف يوان، أى ما يعادل 142 دولار أمريكى.
كما عرض على مسئولين أو آخرين الحصول على حوافز نقدية أيضا لو استطاعوا الإمساك بأى شخص يعانى من ارتفاع درجة الحرارة.
وأكدت سى إن إن أن كل شخص يعانى من ارتفاع درجة الحرارة يتم الإبلاغ عنه من قبل مسئول أو مواطن سيحصل على مكافأة 500 يوان، أى 71 دولار.
ووفقا للإشعار، فإن هذا العرض سارى من اليوم الأحد حتى 18 شباط الجارى. يأتي هذا في وقت تحاول فيه الحكومة الصينية الحد من انتشار فيروس كورونا الخطير.



وحسب موقع ويكيبيديا تسمى هوبي “أرض السمك والأرز”. تشمل المنتجات الزراعية المهمة في هوبى القطن والأرز والقمح والشاي ، في حين تشمل الصناعات السيارات ، والمعادن ، والآلات ، وتوليد الطاقة ، والمنسوجات ، والمواد الغذائية ، والسلع ذات التقنية العالية. تعتبر ووهان جينغتشو تشنغنان منطقة تطوير التكنولوجيا الفائقة على المستوى الوطني. وتعد الإلكترونيات الضوئية والاتصالات السلكية واللاسلكية وصناعة المعدات هي الصناعات الأساسية لمنطقة ووهان. رغم وجود منافسين آخرين ، يعتبر إيست ليك لتطوير التكنولوجيا الفائقة (ELHTZ) أكبر مركز لإنتاج المنتجات البصرية الإلكترونية في الصين ، ومركز لتطوير صناعة الليزر في الصين.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا