مصر تعلن رسميا منع صلاة التراويح في رمضان بسبب كوفيد 19

مع اقتراب شهر رمضان الكريم، تزداد تساؤلات المسلمين حول الصيام المفروض طوال الشهر، وكذلك إقامة العبادات المختلفة من صلاة التراويح والاعتكاف بالمساجد، وذلك في ظل الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد، والتي أدت إلى إغلاق المساجد، ومنع الصلوات بها، بالإضافة إلى محاولة تقليل التجمعات لمنع انتشار الفيروس .
آخر ما حسمته  وزارة الأوقاف المصرية، هو تعليق كافة الأنشطة الجماعية في شهر رمضان المقبل، كإجراء احترازي في ظل تداعيات تفشي فيروس كورونا.

وكانت الوزارة قررت، السبت الماضي، حظر إقامة الموائد الرمضانية في محيط المساجد أو ملحقاتها.
وقد شددت على جميع مديريات الأوقاف أنه لا مجال على الإطلاق لأي ترتيبات تتصل بالاعتكاف هذا العام.

وتعد صلاة التراويح والاعتكاف في المساجد من أكثر الأنشطة الجماعية إقبالا في شهر رمضان.

وقالت وزارة الأوقاف إن فتح المساجد مرهون بعدم تسجيل أي حالات إيجابية جديدة، وتأكيد وزارة الصحة على أن التجمعات والجماعات لم تعد تشكل أي خطر على نشر العدوى بفيروس كورونا.



وأكدت الوزارة على حظر أي فعاليات إفطار جماعي بالوزارة، أو هيئة الأوقاف، أو المجموعة الوطنية وجميع الجهات التابعة للوزارة.

كما خاطب المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الجهة المختصة بوزارة الداخلية ومحافظة القاهرة بشأن عدم إقامة ملتقى الفكر الإسلامي بساحة مسجد الإمام الحسين هذا العام، وكذلك أي ملتقيات عامة بأي مديرية من المديريات في الشهر الفضيل.

 

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا