محمد اليوبي يؤكد ان نسبة التعافي من فيروس كورونا في المغرب تفوق الوفيات حوالي 4 مرات

رغم ظهور الحالات الجديدة، إلا أن مدير الأوبئة زف الخبر السعيد للمغاربة، كشف محمد اليوبي أن نسبة الوفيات تتراجع يوما بعد يوم، إذ وصلت إلى 4 في المائة، وهي النسبة التي تتقلص باستمرار وبشكل تدريجي.

أما بالنسبة للبؤر الصناعية والتجارية، فقد أكد أن 134 حالة من أصل 168 حالة تم اكتشافها، عبر تتبع المخالطين، ليخلص إلى أن تتبع المخالطين هي الطريقة التي تمكننا من تشخيص اكبر عدد من الحالات، ولازالت لدينا قيد العزل الصحي.



بالنسبة للتوزيع الجغرافي، لم يطرا عليه أي تغيير، فجهة الدار البيضاء لازالت تمثل 26 في المائة، ثم جهة مراكش تانسيفت، ثم ثلاث جهات متساوية، ويتعلق الأمر بجهات فاس مكناس وطنجة الحسيمة ودرعة تافيلالت، وذلك بنسبة 13 في المائة لكل واحدة منهما وبالنسبة للحالات المستبعدة، فقد بلغ عدد التحليلات 23 الف و334 حالة مستبعدة.

وأوضح مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة السيد محمد اليوبي، في تصريحه،أن عدد الحالات التي تماثلت للشفاء من المرض حتى الآن ارتفع إلى593 حالة، فيما بلغ عدد حالات الوفاة 161 ، مضيفا ان عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي بلغ 23334 حالة.
وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.



قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا