كيف تتعاملين مع تدخل العائلة في تربية طفلك؟

يعاني الكثير من الأهل خاصة الذين أنجبوا حديثاً من مشكلة تدخل جميع أفراد العائلة بطريقة تربية الطفل، خاصة عندما يتصرف بطريقة غير لائقة، فلدى الأم والأب طريقتهما الخاصة بتأنيب الطفل، والتي من المفترض أن يتم الاتفاق عليها؛ كي لا يبدوا متناقضين أمام الطفل.

إلا أن أفراد العائلة حتى الجدات قد يجدن طريقتهم بالتأنيب هي الأفضل سواء كانت بالضرب أو بالصراخ على الطفل، أو بأن يقوموا بتعليمه أموراً معاكسة للأمور التي علمتها إياه، علماً أن هذه التدخلات تكون نابعة من حبهم للطفل، وقد تجري الأمور بطريقة معاكسة وهي باتباع الأم والأب لهذه الطرق، وبالتالي يلقون النقد من قبل أهاليهم، وبعيداً عن الخوض في الأسلوب الأمثل لتربية الطفل.. إليك هاتين الطريقتين بوضع حد لتدخلات الآخرين في طفلك من الخبيرة كاثرين نيومان:

الطريقة الأولى:

فرض الرأي بالقوة ومن خلال المشاكل لن يفضي إلى أي نتيجة؛ لذلك بإمكانك إنهاء الأمر بكل لطف وحب، وأفضل طريقة هي بأن تستغلي فرصة انشغال الطفل بعيداً وتواجد الأشخاص الذين يتدخلون بطريقة التربية، وذلك بأن تخبريهم بطريقة لبقة بأنك تفضلين اتباع طريقتك الخاصة بتربية طفلك، حتى وإن كان لا يزال يتبع تصرفات وعادات خاطئة، وأنك تفضلين بأن يبقى الموضوع بينك وبين طفلك؛ حتى لا يتشتت ويصل إلى مرحلة التمرد وعدم الإصغاء للأوامر بسبب كثرتها.

إقرأ أيضا  أغشية ساخنة و انيقة للمواليد الجدد...ستعجبكن أكيد

انشري هذا المقال