كلب متوحش ينهش وجه طفل بالكامل و والده يناشد القلوب الرحيمة لمساعدته

بنبرة مليئة بالحسرة و الغضب روى والد أحد الأطفال الأبرياء حادث تعرضع لعضة متوحشة من أحد الكلاب الذي ينتمي لفصيلة الروت،و حسب روايته فأن الطفل كان يلعب مع أصدقائه في الخارج قبل أن يقفز الكلب من خلف السور و ينقض عليه ليسبب له جروحا خطيرة على مستوى الرأس و الوجه و كذا كسورا على مستوى الأنف ،الوضع الذي ألزمه المستشفى تحت الرعاية لعدم استقرار حالته الصحية.
وكانت قبل أشهر معدودة قد توفيت طفلة في نفس سنه تقريبا بسبب مضاعفات عضة كلب مسعور على مستوى الرأس تسبب لها في انتقال السم الى دماغ مما أدى الى وفاتها و خلف ورائها حالة نفسية جد صعبة لوالديها.



قد يعجبك ايضا