في موقف مؤثر..تقنية الواقع الإفتراضي تجمع أما بابنتها التي توفت قبل 4 سنوات

تدوول على نطاق واسع فيديو لأم كورية جمعتها تقنية الواقع الإفتراضي مع ابنتها التي توفت قبل 4 سنوات في موقف مؤثر و عاطفي. توفيت الطفلة نايون، سنة 2016 في عمر السابعة, بسبب مرض عضال، وبعد 3 سنوات، تم جمع شمل الأم الكورية الجنوبية ”جانغ جي سونغ“ مع ابنتها – في عالم افتراضي تم إنشاؤه لفيلم وثائقي متلفز من طرف قناة MBC الوثائقية الكورية.

وقام مركز الشرق الأوسط للإذاعة بمشاركة مقطع من الفيلم الوثائقي الخاص بعنوان ”لقد قابلتكم“، على صفحته على يوتيوب ، مع لقطات متنوعة بين ”العالم الحقيقي“ والعالم الافتراضي.

وظهرت جانغ وهي تقف أمام شاشة خضراء ضخمة بينما ترتدي سماعة رأس VR وما يبدو وكأنه نوع من القفازات، وتتحدث مع ابنتها وتتلمسها وتحاول احتضانها.



وكان الموقف عاطفي للغاية، وأجهشت الأم بالبكاء في اللحظة التي ترى فيها ابنتها ظاهريا، في حين أن بقية أفراد الأسرة – والد نيون وشقيقها وشقيقتها، كانا يشاهدان لمّ الشمل بتعبيرات حزينة والدموع.

وقالت جانغ عن لم الشمل في الواقع الافتراضي، ”قابلت نايون، التي رأتني بابتسامة، لفترة قصيرة للغاية، لقد كان وقتا سعيدا للغاية، أعتقد أنه كان لدي حلم طالما كنت أرغب فيه“.

عن جريدة البيان بتصرف

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا