فيروس كورونا يتسبب في وفاة والد عبد الله أبو جاد ويدخل والدته المستشفى

أعلن عبد الله ابو جاد زوج “سارة ابو جاد” عن وفاة والده بسبب فيروس كورونا عبر نشره صورة مرفوقة بتعليق في حساباته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي.
و كتب :”التيليفون ما حبسش الأغلبية قالولي باباك دار معايا واحد الجميل معمر كان غيديرو معايا شي إنسان
كاين لي فضلك على واليديه، كلشي شهد ليك بخير و الطيبوبة و السخاء و العظمة و الحكمة و الشموخ
الله يرحمك بابا و صاحبي و خويا الكبير و كاتم أسراري و معلمي و رفيقي و أب الجميع، الله يرحمك بابا ولي الله الحاج الشيخ الدكتور رجل التعليم رجل الأعمال خبير المعلوميات رافض المناصب شهيد جائحة كورونا و حاجات أخرى كيخوني فيها التعبير”.

و تابع :”تعبيري لا يليق بك يا عظيم، خصوصا بعدما كتب عليك خيرة علماء و رجالات هذا الوطن و شخصيات بارزة من بلدان أخرى و عزاوني فيك سفارات و وزارات، و صلاو عليك الملائكة لأنك شهيد
الغسال شهد بأنه أول مرة يشوف بحال الضحكة لي كنتي ضاحك و هو كيغسلك، كنت ديما كنسمعك كدعي بالشهادة في سبيل الله كانت و ياربي يسمحلي كتشدني الضحكة كنقول مستحيل، ما كنتش كنتخيل بلدي الآمن يدخلو فيروس و يقيسك و يختارك ربي تكون شهيد”.



و أضاف:”ربي عطاء من فضله و نتا نجحتي فالإمتحان و عطيتي و عطيتي و عطيتي، أنت أعظم الناس وأعدلهم، إنسان عطا لكلشي أكثر من حقو، حتا فحبك لأمي، كلشي يشهد أن قصة حبكما ما يوصلو لها لا قيس و ليلى و لا روميو و جوليات”.

و واصل قائلا :”أمي تا هي مصابة بالفيروس، تا هي فالكلينيك، و صابرة على المرض، و صابرة على فراقك في نفس الوقت، رفيقة دربك و حبيبة عمرك الوحيدة
هاد الناس لي عرفوك كلهم كيدعيو معاها
ترجع لولادها سالمة، باش كلنا نكملو فطريق الخير لي كنتي ماشي فيها”(الله يرحمك بابا).

Voir cette publication sur Instagram

الله يرحمك بابا التيليفون ما حبسش الأغلبية قالولي باباك دار معايا واحد الجميل معمر كان غيديرو معايا شي إنسان كاين لي فضلك على واليديه كلشي شهد ليك بخير و الطيبوبة و السخاء و العظمة و الحكمة و الشموخ الله يرحمك بابا و صاحبي و خويا الكبير و كاتم أسراري و معلمي و رفيقي و أب الجميع الله يرحمك بابا ولي الله الحاج الشيخ الدكتور رجل التعليم رجل الأعمال خبير المعلوميات رافض المناصب شهيد جائحة كورونا و حاجات أخرى كيخوني فيها التعبير تعبيري لا يليق بك يا عظيم خصوصا بعدما كتب عليك خيرة علماء و رجالات هذا الوطن و شخصيات بارزة من بلدان أخرى و عزاوني فيك سفارات و وزارات و صلاو عليك الملائكة لأنك شهيد الغسال شهد بأنه أول مرة يشوف بحال الضحكة لي كنتي ضاحك و هو كيغسلك كنت ديما كنسمعك كدعي بالشهادة في سبيل الله كانت و ياربي يسمحلي كتشدني الضحكة كنقول مستحيل ما كنتش كنتخيل بلدي الآمن يدخلو فيروس و يقيسك و يختارك ربي تكون شهيد ربي عطاء من فضله و نتا نجحتي فالإمتحان و عطيتي و عطيتي و عطيتي أنت أعظم الناس و أعدلهم إنسان عطا لكلشي أكثر من حقو حتا فحبك لأمي كلشي يشهد أن قصة حبكما ما يوصلو لها لا قيس و ليلى و لا روميو و جوليات أمي تا هي مصابة بالفيروس تا هي فالكلينيك و صابرة على المرض و صابرة على فراقك في نفس الوقت رفيقة دربك و حبيبة عمرك الوحيدة هاد الناس لي عرفوك كلهم كيدعيو معاها ترجع لولادها سالمة باش كلنا نكملو فطريق الخير لي كنتي ماشي فيها الله يرحمك بابا أنا ولد إن شاء الله صالح يدعو لك و أنا إن شاء الله صدقة جارية خليتيها #ولد_صالح_يدعو_لك

Une publication partagée par Abdellah Abujad (@abdellahabujad) le




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا