فنانات مغربيات يقتحمن عالم “اليوتيوب” للارتقاء بالمحتوى المغربي

بعد الجدل الذي أثاره تصدر فيديوهات “الروتين اليومي” لـ”الطوندوس” المغربي، أعلن ممثلات مغربيات اقتحامهم عالم “يوتيوب” .

قررت الممثلة المغربية سناء عكرود ولوج عالم صناعة المحتوى الرقمي، وبادرت بإنشاء قناة تقوم من خلالها بنشر فيديوهات لمعالجة مواضيع ذات طابع اجتماعي تحسيسي، محققة بذلك نسب مشاهدة مهمة، وهو ما اعتبره متتبعوها “تكسيرا لنظرة الجمهور عايز كده”، التي تسببت في إفساد محتوى “يوتيوب”.

وخصصت “دويبة” أولى حلقات ظهورها على “يوتوب” لمناقشة ظاهرة التنمر الإلكتروني التّي مست حياة العديد من الشخصيات، وقالت إنّ “هذه الظاهرة الخطيرة ناتجة عن ضعف المنظومة التربوية، واستخدام منصات التواصل الاجتماعي لممارسة الأذى والتحرش والتشهير بالآخرين”.
من جهتها، انضمت الممثلة نرجس الحلاق إلى قائمة الفنانين الذين اقتحموا عالم “يوتيوب” عن طريق تقاسم حياتهم اليومية مع متابعيهم، إذ أطلقت الفنانة المقيمة بكندا قناة خاصة تنشر فيها “روتينها اليومي”، لتقاسم يومياتها في كندا مع متابعيها، وتفاصيل سفرها من أجل الدراسة.
في السياق ذاته بادرت الممثلة هدى صدقي بدورها بتقاسم حياتها اليومية ووصفات خاصة بالطبخ المغربي مع متابعيها.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا