فاطمة الزهراء الجوهري تتعرض للإنتقاد بسبب انخراطها في حملة stop 490، الخاصة بإلغاء تجريم العلاقات الجنسية خارج الزواج

تعرضت الممثلة المغربية فاطمة الزهراء الجوهري لحملة شرسة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي،وذلك بعد إعلان انخراطها في حملة “stop 490″، الخاصة بإلغاء قانون تجريم العلاقات الجنسية خارج نطاق الزواج.

وكانت قد نشرت الجوهري على حسابها الرسمي على إنستغرام، صورة تحمل رقم 490، وهو نص الفصل من القانون الجنائي المغربي الذي ينص على أن كل علاقة جنسية بين رجل و امرأة لا تربط بينهما علاقة زوجية تكون جريمة فساد ويعاقب عليها بالحبس من شهر واحد إلى سنة « ، و هو ما ترفضه فعاليات حقوقية وجمعيات وحركة » خارجة عن القانون « .



وشاركت الجوهري مع متابعيها عبر “ستوري”، حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، بعض الرسائل التي توصلت بها من طرف أشخاص انتقدوا تصرفها، متهمينها بالمشاركة في التشجيع على الفجور، كما شكك البعض في ديانتها، وقالت لها متابعة في هذا الصدد: “من نيتك أبنت الهم، متأكدة بلي أنت مسلمة، أعوذ بالله، لهاد الدرجة ولا الدين ديالنا رخيص، دغيا تفرطوا فيه بسبب العولمة”.


قد يعجبك ايضا