غواص عثر على حوت مقيد بالسلاسل في قاع البحر..لن تصدقي السبب

منذ أمد بعيد، اعتمد الإنسان عبر مختلف مناطق العالم، اتخاذ حدائق حيوانات قصد تلبية رغبته في بقاء هذه الكائنات بحوزته. لكن، تعددت رسائل المناداة بالحفاظ على هذه الحيوانات في ظروف كريمة وفي أفضل الأحوال. وتعود وقائع هذه القصة إلى جزيرة كوكويا التابعة لأندونيسيا، إذ تعتبر نكسة حقيقية في عالم الحيوانات، إلا أنها اكتسبت تعاطفا شديدا من طرف الناس عبر شبكات التواصل الاجتماعي. فهذه الجزيرة المعروفة بممارسة الغوص في أعماق البحر، شهدت رؤية غواصين لزوج من حيوان أطوم الذي يشبه حيوان كبش البحر، محتجزين داخل قفصين منعزلين تحت الماء، حتى أن أحدهما قد تم ربط ذيله بسلسلة حديدية.

وعندما سأل هؤلاء الغواصون الصياد عن سبب ذلك، عرفوا بأنه يكذب. إذ تحجج الصياد بأن حيوان أطوم يأكل أسماكه، والحقيقة أن هذا الحيوان عاشب. أما الحقيقة المرة، هي أن حيواني أطوم هذين قد تم القبض عليهما قصد المتاجرة بهما عبر كل من يلتقط صورة لهما من ممارسي الغوص بتلك الجزيرة، بدفع 12 دولارا عن كل صورة فوتوغرافية تحت الماء.



طلب هؤلاء الغواصونومن الصياد الجشع إطلاق سراح الحيوانين، فوعدهم بالقيام بذلك في أقرب وقت. وبعد نشر هؤلاء الغواصين لصور الحيوانين البحريين عبر شبكات التواصل الاجتماعي، تمكنت السلطات من معرفة مكان احتجازهما، وتعمل على تحريرهما من القيد، وليعود حيوانا أطوم إلى الحرية التي يستحقونها.



قد يعجبك ايضا