غاسول بالخزامى و زيتها و النشا لتنظيف و تعطير المنطقة الحساسة

غاسول وكريم الخزامى لمنطقة حساسة بيضاء نظيفة ومعطرة لن تشتكي من الحكة او الالتهاب
الخزامى تُعتبر نبتة الخزامى من أشهر النباتات العطرية، وهي تنمو على شكل شجيرات صغيرة معمرة يصل طولها إلى حوالي 60 سنتيمتراً، ولونها أخضر مائل للرمادي، أما أغصانها فكثيفة، ولون أزهارها جميل ومبهج وجذاب للعين إذ أن لونها بنفسجي، ورائحتها عطرة جداً، أما طعمها مر، وللخزامى أنواع عديدة وهي: الليتوانية والمشرقية وشرق قزوينية، وفي هذا المقال سنشرح عن فائدة غسول الخزامى للمناطق الحساسة عند المرأة.
فوائد غسول الخزامى للمناطق الحساسة يقضي على الجراثيم والميكروبات الموجودة في منطقة المهبل، ويعقمه بشكلٍ كامل.
يمنع خروج الإفرازات المهبلية كريهة الرائحة المنفرة. يُعالج التهابات المنطقة الحساسة بطريقةٍ طبيعية. يعالج الآلام الناتجة عن الولادة القيصرية والولادة الطبيعية خصوصاً في حال وجود غرز في منطقة الفرج إذ يساعد في شفائها ويمنع التهابها.
يُفتح لون المناطق الحساسة ويجعله أكثر بياضاً وإشراقاً.
يُساعد في تطهير الرحم وطرد جميع الأوساخ منه عند انتهاء الدورة الشهيرة، حيث يُساعد في طرد بقايا الدم والإفرازات منه، ويتم ذلك بوضع حفنة من عشبة الخزامى الجافة في ماء مغلي ونقعها فيه ومن ثم الاغتسال بالمنقوع بعد أن يصبح فاتراً. يمنح شعوراً بالانتعاش والنظافة في المنطقة الحساسة وخصوصاً عند الاغتسال به بعد الدورة الشهرية.
يُقلل من احتمال إصابة المهبل وعنق الرحم بالسرطان عند استخدامه لفتراتٍ طويلة. يساعد في تضييق المهبل وشد ترهلاته وخصوصاً بعد الولادة الطبيعية. يفيد المرأة الحامل أثناء حملها إذ يقي من الإصابة ببرودة الرحم. يقلل من تشنجات الرحم ويُساعد على الشعور بالاسترخاء والراحة. يخفف من الأعراض المؤلمة المرافقة للدورة الشهرية.

 

الغاسول:



ملعقة خزامى

كاسين ماء

الكريم: ناخد اربعة ملاعق محلول الخزامى ملعقة صغيرة نشا الذرة قطرات من زيت الخزامى كبسولة من فيتامين E

الطريقة:

نضعها على النار حتى نحصل على كريمة نضعها في قنينة ثك نتىكها في الثلاجة نغسل بالمحلول وندهن بالكريم يوميا

 

 

 




قد يعجبك ايضا