عبد الرؤوف يتلقى الجرعة الاولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا

تلقى الممثل الفكاهي المغربي عبد الرحيم التونسي الملقببلقب “عبد الرؤوف” ،الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا .

وشارك اسامة التونسي نجل الفنان الكوميدي عبد الرؤوف،لحظة تلقي هذا الاخير الجرعة الاولى ببيته بسبب الظروف الخاصة التي يعيشها بسبب وضعه الصحي، بمجموعة من الصور، مع متابعيه عبر حسابه الخاص على موقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام.
وأرفق أسامة صورة والده وهو يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كوفيد 19 بتعليق جاء فيه :”الوالد يؤدي الواجب الوطني بتلقيه الجرعة الأولى من التلقيح ضد فيروس كوفيد19″.



وقد حظيت هذه الصورة بإعجاب كبير من قبل متابعي نجل الفنان عبد الرحيم التونسي عبر تطبيق الأنستغرام، ولتنهال عليه عقبها الدعوات للوالد بالصحة والعمر المديد.

من جهة أخرى، بدأت مجموعة من الصفحات الخاصة بأخبار الفن والمشاهير عبر الأنستغرام، في تداول صور تلقي الفنان عبد الرؤوف للجرعة الأولى من لقاح فيروس كورونا، وسط إعجاب المعلقين بمعاودة ظهور هرم الكوميديا بالمغرب وتمكنهم من الاطمئنان على وضعه الصحي.

يذكر ان الأكاديمية الدولية للسلام كرمت الفنان عبد الرحيم التونسي المشهور فنيا بلقب عبد الرؤوف، ومنحته شهادة العطاء الفني لأزيد من نصف قرن من الإبداع.

وتسلم الفنان، عبد الرحيم التونسي هذه الجائزة ببيته بالدار البيضاء، وذلك من قبل رئيس الأكاديمية و مؤسسها البروفيسور نبيل الصافي وبحضور عدد من أعضاء الأكاديمية.
كما جرى التقاط مجموعة من الصور التذكارية التي وثقت لحظة تتويج الفنان عبد الرؤوف بشهادة العطاء الفني لأزيد من نصف قرن من الإبداع، وذلك اعترافا بالمجهودات الكبيرة التي قدمها للمجال الفني وبإسهاماته الكبرى وريبرتواره الفني الحافل.

ويشار أن الفنان عبد الرحيم التونسي قد اختفى عن الساحة الفنية وذلك بسبب الوعكات الصحية التي ألمت به خلال السنوات الماضية، والتي أدخلته إلى المستشفى العسكري وأيضا بسبب فقدانه البصر، غير أنه خرج مؤخرا إلى الإعلام وذلك من أجل طمأنة جمهوره بخصوص وضعه الصحي لاسيما بعد تداول شائعة وفاته، وأيضا من أجل التعبير عن امتعاضه من إقصائه من الدعم الاستثنائي لوزارة الثقافة ، إلى جانب عدد من رواد الفن المغربي الذين يعيشون ظروفا مادية صعبة.