عاصفة رعدية تنهي حياة طفلة بصعقة برق نواحي خنيفرة

لقيت طفلة مصرعها مساء يوم الاثنين، إثر تعرضها لصعقة برق بدوار بتقليت التابعة لجماعة أم الربيع إقليم الخنيفرة.

وحسب ماورد في بعض المنابر الإخبارية، فإن الهالكة تبلغ من العمر 15 سنة، كانت خارج البيت لحظة هبوب عاصفة رعدية ضربت المنطقة، حيث تعرضت الطفلة لصعقة مفاجئة أنهت حياتها على الفور.
وأضاف المصدر ذاته، أن عاصفة رعدية قوية ضربت المنطقة، ما نتج عنه سيول وفيضانات قوية تسببت في خسائر مادية كبيرة بمنازل المواطنين بالمنطقة المذكورة.
إنا لله وإنا إليه راجعون
نسأل الله لها الجنه ولذويها الصبر والسلوان…

إقرأ أيضا  هل تشهد الأيام القليلة المقبلة نهاية العالم؟

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا