طبيب رجاء الجداوي يتحدث عن لحضاتها الاخيرة

قال الدكتور حسام حسني، الطبيب المعالج للنجمة الراحلة رجاء الجداوي ،التي توفيت بعد معاناة مع فيروس كورونا ، عن اللحظات الأخيرة من ساعات الممثلة .



وقال في برنامج تلفزيوني ،إن رجاء الجداوي كانت مؤمنة جدا بقدرها ،ولم يكن كتاب الله يفارقها ،حتى في أحرج اللحظات من المرض.

وأضاف الطبيب ،أنها كانت قلقة بشأن ابنتها الوحيدة وحفيدتها . كما أسرت له بحبها لمذيعين شهيرين بمصر ،الإعلامي عمرو أديب والاعلامية لميس الحديدي.

فضلا عن فناناتين مقربيتين جدا منها ، دلال عبد العزيز والفنانة ميرفت أمين .

كما حثت الراحلة رجاء الجداوي ،يسترسل الطبيب ،ألا يستصغرالناس مرض كوفيد 19 ،ويتعاملوا معه بنوع من اللامبالاة ،فهو مرض خطير ومعاناته أخطر ،ودعتهم على الحرص والتعامل معه بجدية ،حتى لا يعيشوا نفس لحظات المرض التي تعيشها أو تمر منها .لأن ليس كل المرضى تظهر عليهم أعراض ،وهؤلاء من ينقلون المرض إلى آخرين ،لذلك فالحرص واجب وضروري.

انشري هذا المقال