صيني يضرب زوجته في الشارع العام حتى الموت والناس حوله تتفرج وتصور يثير غضب رواد مواقع التواصل

فجّر شريط فيديو أظهر رجلا يضرب زوجته في الشارع حتى الموت، غضبا عارما في الصين، وأعاد إلى الواجهة التساؤلات المتعلقة بالعنف الأسري.

ومما زاد في غضب الصينيين أن أحدا من المارة لم يحرك ساكنا فيما كانت الزوجة تتلقى الضربات القاتلة.



وظهرت اللقطات، التي توثق الجريمة المروعة في شبكات التواصل الاجتماعي، قبل أن تشق طريقها نحو وسائل الإعلام، وشاهدها ملايين الصينيين.

وذكرت وسائل إعلام صينية أن الواقعة حدثت بعد أن اصطدم الزوجان بمركبة وهما يستقلان دراجة كهربائية في أحد شوارع المدينة، فحاول الزوح الفرار، لكن زوجته أحبطت مخططه، لينهال عليها بالضربات مستخدما أداة حديدية، إلى أن فارقت الحياة.

وقالت الشرطة في بيان إن أجهزة الأمن العام تتحفظ على الزوج “وتجري تحقيقا كاملا في القضية”.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا