شركة للكابلاج تتسبب في بؤرة وبائية صناعية في برشيد

تسببت شركة مختصة في صناعة كوايل  السيارات أو ما يعرف بالكابلاج، في ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في جهة الدار البيضاء سطات، حيث سجل فيها 33 حالة مؤكدة.



و حسب المديرية الإقليمية للصحة ببرشيد أن 33 إصابة جديدة بفيروس كورونا تم تسجيلها بمصنع بإقليم برشيد، يتبع لشركة عالمية متخصصة الكابلاج.

وأضافت المديرية أن هذه الحالات تأكدت إصابتها بعد إجراء 283 تحليل مخبري، في انتظار التوصل بنتائج باقي التحاليل، لافتة إلى أن المصابين بالفيروس يتوزعون بين برشيد (19 حالة)، و سطات (11 حالة)، والدار البيضاء (حالتان)، وجماعة الدروة (حالة واحدة).

وكان الدكتور محمد اليوبي، مدير الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة، قد قال فيالندوة الصحافية اليومية لمتابعة وباء كورونا المستجد، أن جل الإصابات الجديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية سجلت بجهة الدار البيضاء، حيث بلغ عددها 44 حالة من أصل 71 إصابة، اليوم الثلاثاء.

و أضاف أن الحالات بالدار البيضاء سجلت في أربع بؤر وبائية، بينما باقي الحالات كانت موؤعة على جهات مراكش آسفي، وفاس مكناس، والرباط سلا القنيطرة، فيما لم تسجل في باقي الجهات أية إصابة جديدة.


انشري هذا المقال