شبيه سعد المجرد يشارك في مسابقة عربية و يخلق الجدل بوسامته

ايشارك في هذا  البرنامج 30 صبيّة لكلّ واحدة منهن شخصيتها، وإهتماماتها، وأفكارها، وانطباعاتها عن الشريك الذي تنتظر الخروج معه في موعد تعارفي.

بين «قَطَف» أو«عايشة وحدا بلاك»، القصة «قصة شد بين 30 شابة وشاب» تقرر الفتاة مصير علاقتها مع الشاب،لذا، على الشباب إبراز ما يمكلون من ميزات، ومواهب تمكّنهم من الفوز بقلب واحدة من الصبايا. ضمن قوانين اللعبة ومراحلها في البرنامج ومناوشات بين الشابات والشباب ومواقف رومانسيّة تَجمع أو تُفرّق بينهم في أجواء طريفة، وكوميدية، مع مشتركات ومشتركين تتراوح أعمارهم بين 18 و80 عاما



منذ عرض الحلقة الأولى طالت حملة انتقادات واسعة للبرنامج واصفة اياه بسوق نخاسة وبأنه يسئ ويشوه صورة المرأة اللبنانية ويظرها بأنها رخيصة ومتصابية اضافة لتسليع المرأة والرجل وتسطيحهما معايير الحكم عليه هي «الوشم»، وكبر العضلات، والشعر الطويل المسرّح، والعيون الملوّنة. لكن القرار في يده في النهاية كما انتقد ووصف بأنه سوق لعرض النساء والإيحاءات الجنسية.

و قد اثار اخر متسابق جاد حديد دهشة المتتبعين لشبهه الكبير بالفنان المغربي سعد المجرد رغم ان لون بشرته يختلف قليلا و كذا لون الشعر الاسود الا ان ملامحه تشبهه الى حد كبير :

 



قد يعجبك ايضا