سقوط قوس شاطئ الكزيرة بسيدي إفني تاركا حسرة في قلوب محبيه

تعرض القوص الحجري الشهير عالميا والكائن بشاطئ الكزيرة بإقليم سيدي إفني، للسقوط اليوم الجمعة دون أن يحمل معه اية ارواح لحسن الحظ بعدما شكل خلال فترة الصيف مجالا للذكرى واخد الصور والاحتماء من حرارة الشمس.

سيسجل التاريخ اذا ان ثالث ايام خريف 2016 سيبقى محفورا في ذاكرة ايت باعمران والمغاربة ، يوم انهارت فيه معلمة طبيعية شكلت رمز اروع شواطئ الجنوب ان لم نقل المغرب ككل، انهار اذا قوس الكزيرة الشهير كليا بعد ان تهاوى امام استمرار المد والجزر.
سقوط هده المعلمة الطبيعية التي ترسم اجمل اللوحات عند مغيب الشمس، سيشكل لا محالة حسرة في قلوب محبي ومرتادي الشاطئ.

zcnlkznc dzdlad




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا