سعيد الناصيري يغادر المستشفى و يوجه الشكر للمغاربة و يطمئنهم عن صحته و صحة عائلته

نشر الفنان سعيد الناصيري مقطع فيديو يؤكد فيه أنه تعافى من فيروس كورونا، إلا أن تداعيات الفيروس أترث على رئته، مما استدعى ضرورة بقائه تحت التنفس الاصطناعي بمنزله.

وأشار الممثل المغربي أن صحته تتحس يوما بعد يوم، موجها رسالة شكر لكل المغاربة الذين سألوا عن صحته.



وقال الناصيري أن محبة المغاربة والكلمة الطيبة ساعدته في رفع معنوياته، مبرزا أن حالته الصحية تطورت بشكل جيد خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

ودعا الممثل المغربي إلى نشر المحبة بين الناس في زمن كورونا، مضيفا: “انشرو الحب بينكم فالحياة قصيرة”.

وجدد الناصري شكره للجميع، يوصي المغاربة باتخاذ التدابير الاحترازية للوقاية من كورونا، كما يوصي الجميع بالتعاون التٱزر وإحياء قيم التضامن بينهم، ومحاولة التخفيف على المصابين من هذا المرض اللعين وتداعياته، كما يجدد شكره العميق للجميع، ولكل من حاول الاتصال به ولم يتوفق في ذلك.

وسبق وأن أكد المكتب الإعلامي للفنان المغربي، سعيد الناصيري، أن الصورة التي ظهر فيها الممثل الكوميدي، رفقة زائر له، وأحد الأطر الطبية، كانت لحظة مغادرته للمستشفى بعد أن تعافى من فيروس كورونا.


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا