سعاد الوزاني بطلة سلسلة حديدان تكشف أنها اشتغلت خادمة في البيوت والفن لا يضمن العيش الكريم

كشفت الممثلة سعاد الوزاني، والتي اشتهرت بشخصية“دواحة” في سلسلة حديدان، عن جانب مثير من حياتها الشخصية، وذلك خلال استضافتها في برنامج “رشيد شو”، الذي يبث على القناة الثانية.

وقالت الفنانة، بأنها اشتغلت في جل المهن والحرف، بما فيها منظفة منازل، لأن الفن والتمثيل لم يوفر لها مدخولا ماليا يضمن لها العيش الكريم.



وأضافت: “الفن لم يعطيني الشيء الكثير، بالرغم من شهرتي في سلسلة حديدان، إلا أنني لم أتلق عروضا كثيرة للعمل، مع العلم أنني أرفض الأعمال السينمائية، والغريب أن بعض المنتجين يستغلون الممثلات، ومنهم منتج، اشتغلت معه لمدة ثلاثة أيام، حسب الاتفاق الذي أبرمه معي، وطلب مني أن أضيف أياما أخرى، وحين انتهائي من عملي، سلمني مبلغ 7500 درهم، وأعتبره مبلغا هزيلا جدا”.

وعن حقيقة خلافها مع الفنان كمال الكاظيمي المعروف باسم“حديدان”، تقول سعاد: “استغربت لهذا الخبر الذي نشره أحد الصحفيين، فعلاقتي بالكاظمي كلها احترام ومودة، ولم يحدث بيننا في أي خلاف“.