زكرياء الغافولي يكشف لمتابعيه سر فقدانه 50 كيلو من وزنه وهو إجرائه عملية جراحية على مستوى المعدة

اختار الفنان زكرياء الغافولي أن يكشف لمتابعيه على إنستغرام سر فقدانه لـ50 كيلوغراما من وزنه، وأن يكذب ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول لجوئه لـ”الديتوكس” وبعض المواد الكيميائية لخسارة الوزن.

ونشر الغافولي، عبر حسابه على إنستغرام، صورة تظهر شكله قبل وبعد فقدان الوزن، وأرفقها بالقول: “لكل من يراسلني على صفحاتي على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتم استغلال صوري قبل وبعد فقدان الوزن من طرف مجموعة من المواقع والصفحات بذريعة أنني استعملت مواد كيميائية وديتوكس”.
“الحقيقة هي أنني لم أستعمل أي من ذلك. بل كما سبق وقلت، فقد خضعت لعملية تكميم المعدة قبل خمس سنوات واتبعت حمية غذائية خاصة ومارست الرياضة. وهذا ما جعلني أفقد ما يقارب 50 كيلوغرام من وزني، فبعد أن كان وزني 129 كلغ، وصلت حاليا إلى 79 كلغ “.

وعبر متابعي زكرياء الغافولي عن إعجابهم بالنتيجة التي وصل إليها، وبشكله بعد فقدانه للوزن ولياقته البدنية كما نصحه بالعديد للحفاظ على هذه الرشاقة .

جدير بالذكر أن آخر اعمال زكرياء الغافولي هي أغنيته بعنوان “شوف الزمان”.

واختار زكرياء أن تشاركه الفنانة دنيا بوطازوت بطولة هذا العمل، حيث تعتبر هذه أول مرة تقوم فيها دنيا ببطولة عمل غنائي.

أغنية “شوف الزمان” من كلمات يونس آدم و زكرياء الغفولي، ألحان زكرياء الغفولي وتوزيع أشرف بنصفية، أما الكليب فتم تصويره تحت إدارة المخرج دريس سبيل.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا