روسيا تنفي نشرها أسودا في الشوارع لإجبار السكان على التزام منازلهم

نفت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية، أمس الأحد، ما تداوله بعض النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعى من أن الرئيس الروسى فلاديمير بوتين لجأ إلى استخدام الأسود لتطبيق الحجر الصحى فى البلاد.

وأضافت أن بعض المواقع وصفحات التواصل الاجتماعى نشرت أخبارا غير دقيقة، حول نشر روسيا 500 أسد فى الشوارع لتطبيق نظام الحجر الصحى بهدف مكافحة انتشار فيروس كورونا المسبب لمرض “كوفيد 19”.

وشارك مغردون وناشطون عبر “تويتر” و”فيسبوك” بشكل واسع ومن مختلف البلدان العربية وحول العالم، صورة لأسد يمشى فى أحد الشوارع، معلقين ومن دون التأكد من حقيقة المعلومة ومصدر الصورة، بأن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، نشر أسودا فى الشوارع لإجبار المواطنين على تطبيق الحجر الصحى المنزلي، وانتشر الخبر فى وسائل التواصل الاجتماعي، واعتبر البعض أنه أحد الطرق التى استخدمتها روسيا للتخفيف من انتشار فيروس كورونا.



وأوضحت أنه بالتدقيق البسيط والبحث فى متصفح “جوجل” عن تاريخ الصورة، يمكن التأكد أن الصورة نشرت عام 2006 والتقطت لأسد يدخل أحد الأحياء فى جنوب أفريقيا.

وعلق ناشر الصورة فى ذلك الوقت قائلا: “تعبت حقا من الأسود الغبية التى تجوب الشوارع فى جنوب أفريقيا، نحن بحاجة للقيام بشيء”،  وانتشر الخبر فى عام 2006 مع الصور فى جميع سائل الإعلام العالمية والذى تحدث عن مشكلة حقيقية تعانى منها بعض مدن جنوب أفريقا، والتى تتمثل بدخل الأسود الأحياء المأهولة وتسببها بخوف ومخاطر كبيرة للمواطنين.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا