دنيا بطمة تتهم زوجها بالإختلاس و النصب و تقدم شكوى للأمن

على مايبدو فإن محاولات الصلح التي يبذلها محمد الترك لا تصل إلى أي نتيجة، و العلاقة بين الزوجين سائرة في في طريق الإنهيار أكثر و أكثر، فقد قدمت المغنية دنيا بطمة شكوى رسمية ضد زوجها المنتج البحريني محمد الترك متهمة إياه بخيانة الأمانة و النصب و الإختلاس لدى مصالح الأمن.

و حسب مصادر غعلامية فإن محمد الترك استدعي للتحقيق مساء البارحة و استمر البحث معه لعدة ساعات، قبل أن يخلى سبيله في انتظار استكمال التحقيقات,
وأوضحت تلك المصادر أن السبب الرئيسي، الذي دفع بطمة للقيام بتقديم هذه الشكوى، هو اكتشافها عمليات نصبٍ كثيرة قام بها الترك أثناء توليه مهمة إدارة أعمالها، إذ تزعم أنه اختلس مبالغ مالية من أجورها التي كانت تتقاضاها عن حفلاتها الفنية، وفقاً لموقع “عربي بوست”. و على مايبدو لا علاقة لهذه الشكوى بالمشاكل الشخصية بين الزوجين، حيث أنهما منفصلان حاليا.
في حين نفى رجل الأعمال البحريني هذه الانباء و قال في منشور على حسابه في انستغرام، قائلا: “كل ما يروج بمواقع التواصل الاجتماعي غير صحيح وزوجتي التي أعرفها لأكثر من 11 عام لا تقدم على هذي الدعوه او الخطوه لأنه ليس هذا من أخلاقها ولا تربيتها”.

وأضاف : “زوجتي سافرت إلى مكان بعيد ومازلت أنتظرها كي تعود وسأبقى أنتظرها لأننا تعاهدنا أن لا نترك بعض أبدا، ولكن مع الأسف أصبحت أتعامل مع شخص لا أعرفه أبدا”.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا