حليمة الفيلالي تقدم اللحم مشوي فالكوكوط بالزبدة وسلطة مرافقة بالبطاطس واللوبيا

اللحم المشوي يتصدّر طبق اللّحم المشوي قائمة أطباق الطعام المُفضّلة لدى الكبار والصغار؛ فهو طبق لذيذ ومميّز ولا يحلو إلا بمشاركة أفراد الأسرة في إعداده وتناوله في الرحلات والإجازات والتجمّعات العائلية، كما وأنه يُعدُّ أحد الأطباق المناسبة للأشخاص الذيت يتّبعون الحميات الغذائيةِ لتخفيف الوزن هذا نظراً لعدم احتوائه على الكثير من السعرات الحرارية، كما ويفضله الرياضيون لأنه أحد أهم مصادر البروتينات التي تبني العضلات.

وتعتبر اللحوم من الأغذية الهامة والمفيدة للجسم لأن لها دوراً هاماً في بناء أنسجة الجسم، وهي من مصادر البروتين التي تحتوي على الأحماض الأمينية الأساسية الكاملة، و دورها كبير في إصلاح الأنسجة التالفة، وتدخل في تكوين الدم. وتختلف اللحوم في جودتها حسب مصدرها، فكلّما كان جزء اللحم أقرب إلى الرأس كلما كانت جودته أفضل ونسبة الدهون فيه أخف، والاحتياج اليومي من اللحوم لا يتعدّى 200 غرام لذلك يجب عدم الإكثار من استهلاك اللحوم لأنّ ذلك يرهق أجهزة الجسم، واللحم المشوي أخف على المعدة وأسرع هضماً من اللحم المسلوق، واللحوم البيضاء أخف ضرراً على الجسم بسبب احتوائها على نسبة أخف من الدهون، ويفضل شوي اللحوم بدون ملح حتى لايفقد اللحم العصارة، ويحافظ على العناصر المعدنية الموجودة في اللحم مثل الحديد الهام لقوة الدم،

حليمة الفيلالي تقدم اللحم مشوي فالكوكوط بالزبدة وسلطة مرافقة بالبطاطس واللوبيا
صلصة السلطة
ملعقتين مايونيز
ملعقة صغيرة موطارد

ملعقة خل
زيت
فلفل اسود +ملح

الطريقة:
.
نمزج جميع العناصر جيدا توضع قطع اللحم في طنجرة الضغط ثم نغلق عليها وتسلق الخضر ثم تحضر الصلصة وتمزج الصلصة مع الخضر ويقدم اللحم مرافق بالسلطات




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا