“جونسون بيبي” تسحب 33 ألف عبوة بودرة الأطفال بسبب مادة مسرطنة

أعلنت شركة “جونسون أند جونسون”، يوم الأحد، عن سحبها نحو 33 ألف عبوة من بودرة الأطفال من الأسواق الأمريكية، بعدما اكتشفت السلطات الصحية وجود آثار لمادة “الأسبستوس”، في إحدى عبواتها، التي بيعت عبر الأنترنت.

وبحسب وسائل الإعلام، قال المسؤولون، إن “العملاء يجب أن يتوقفوا عن استخدام عبوات البودرة المشابهة بشكل فوري”.





وكشفت الشركة المذكورة بأنها تحقق في الموضوع، وتجري اختبارات متكررة على منتوجاتها، التي لم تظهر إلى وجود آثار لمادة الأسبستوس في منتجها.

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا