توقيف 113 بالغا و 9 قاصرين في سلا بسبب خرقهم لإجراءات الطوارئ الصحية

أوقفت مصالح الأمن, مساء الاثنين في سلا، 113 بالغا وتسعة قاصرين، بعدما رفضوا الامتثال لإجراءات حالة الطوارئ الصحية المفروضة في البلاد للوقاية والتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد.

و أفاد بلاغ للأمن الوطني ، أنه جرى توقيف المعنيين بالأمر بالشارع العام بدون التوفر على الرخص الاستثنائية للخروج، كما تم ضبط العديد منهم في ساعات متأخرة من الليل بدون مبرر مشروع، وذلك رغم عمليات التوجيه والإرشاد التي باشرتها السلطات العمومية لتوطيد التدابير الوقائية والحمائية لمنع تفشي الوباء.
وتابع البيان أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت تدبير الحراسة النظرية، بينما تم الاحتفاظ بالقاصرين رهن المراقبة، وذلك بعدما تم اتخاذ كافة التدابير الوقائية للعزل، سواء خلال عملية النقل أو الإيداع أو البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.



وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه العمليات الأمنية المكثفة التي شملت كل أحياء مدينة سلا المدينة، وسلا الجديدة، والعيايدة، وبطانة تابريكت، تندرج في سياق التطبيق الحازم لإجراءات الطوارئ الصحية الرامية لضمان الأمن الصحي لعموم المواطنات والمواطنين، ومنع تفشي وباء كورونا المستجد.

انشري هذا المقال