“توحشنا عائلاتنا”.. دموع وتأثر لأطر صحية في مصلحة كوفيد 19 بمدينة طنجة منعتهم الظروف من زيارة عائلاتهم

في تصريح لجريدة اليوم 24 لم تستطع طبيبات في مصلحة استقبال حالات كورونا، في مستشفى في طنجة، كبح دموعهن، عند الحديث رفقة زملائهم عن عائلاتهم وأسرهم، معبرين عن اشتياقهم لهم، كونهم غير قادرين على زيارتهم حماية لهم من الفيروس.

دموع، وتأثر، وحنين، ظهروا على وجوه أطر طبية في مستشفى محمد الخامس في طنجة، بعدما طرح عليهم موضوع بعدهم عن أحبابهم، لأزيد من شهرين من الزمن، بغرض التجند لمواجهة الفيروس.



الأطباء، والأطر الطبية، أكدوا أنهم يؤدون مهامهم بكل حزم من أجل الانتصار على الفيروس، مناشدين مساعدة الجميع بالالتزام بالتباعد الاجتماعي، والحجر المنزلي، والوقاية اللازمة، متمنين أن يزول هذا الوباء في أقرب وقت.
الفيديو من قناة اليوم 24

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا