تسجيل أولى الإصابات بسلالة كورونا الهندية في المغرب

ذكرت مصادر متطابقة، انه قد جرى تسجيل حالتين من السلالة الهندية لدى مصابين بفيروس كورونا المستجد في المغرب، وذلك بالرغم من تعليق الرحلات الجوية المتجهة إلى الكثير من بلدان العالم.

وحسب المصادر نفسه، فهذه الحالتين تعودان لشقيقين في مدينة الدارالبيضاء، ومن المحتمل أن يكون لهما مخالطين قد أصيبوا بالعدوى ولم تظهر عليهم الأعراض بعد.



وأوضح مهتمون بالحالتين، أن حالتهما الصحية مستقرة، في وقت ينتظر فيه إصدار بلاغ من طرف وزارة الصحة لتوضيح حيثيات هذه المستجدات والبروتوكول الذي يجرى اتباعه في إطار التصدي لتسجيل حالات أخرى مصابة بالعودى نفسها.

وكشفت منظمة الصحة العالمية، في تقرير جديد، أن نسخة فيروس كورونا المتحورة الهندية، التي يُشتبه في أنها المسؤولة عن إغراق الهند في أزمة صحية كبيرة، قد رُصِدت في أزيد من 17 دولة.

وأوضحت المنظمة العالمية، في ذات السياق، إن النسخة “بي.617.1” المعروفة على نطاق أوسع باسم “المتحورة الهندية”، رُصِدت في 17 دولة على الأقل.

وقالت، ضمن ذات التقرير إن هذه النسخة المتحورة رصدت في الأيام الأخيرة، في بلدان أوروبية عدة، من ضمنها بلجيكا وسويسرا واليونان وإيطاليا.

وخلص تقرير المنظمة أن الهند أصبحت مركز الفيروس التاجي، منذ أيام وذلك بسبب انتشار النسخة المتحورة “الهندية”، وهو البلد الأكثر اكتظاظا بالسكان بعد الصين.

وأشارت منظمة الصحة العالمية، أن الهند باتت بسبب النسخة المتحورة للفيروس التاجي، تسجل أرقاما قياسية جديدة يوميا من الإصابات.

ويذكر أن الهند، سجلت مطلع الأسبوع الجاري، 352,991 إصابة جديدة في يوم واحد، وذلك في أعلى حصيلة إصابات في العالم.


قد يعجبك ايضا