تتويج الشاف الطباخ المغربي حسن المسولي ضمن العشرة الأوائل لطوب شاف بإسبانيا

توج الشاف حسن المسولي، الطباخ المغربي المقيم بأستراليا، ضمن العشرة الأوائل لطوب شاف في العالم خلال مسابقة اختيار أحسن البايلا (باهية) نظمت بمدينة فالينسا الإسبانية خلال الأسبوع الماضي.

وقدم الشاف حسن المسولي وجبة الباهية مكونة من الروز ولحم الأرانب والدجاج والحلزون، ونالت إعجاب لجنة التحكيم والمشاركين في هذه المسابقة الدولية، والتي سبقتها تنظيم إقصائيات للمشاركة في هذه التظاهرة على مستوى كل قارة من القارات الخمس.



حسن المسولي
حسن المسولي

وكان الشاف حسن المسولي قد حاز على المرتبة الأولى في مسابقة نظمت بملبورن لاختيار أحسن طباخ يمثل أستراليا ونيوزيلاندا وجزر أوقيانوسيا في المهرجان الدولي لإعداد أكلة “البايلا” التي احتضنتها مدينة فالينسيا الإسبانية  خلال شهر شتنبر الجاري، وهي  المسابقة التي عرفت مشاركة العديد من الطباخين المشهورين من منطقة أستراليا ونيوزيلاندا وجزر أوقيانوسيا. مبرزا أن فوزه كان مفاجأة كبيرة، خاصة وأن لجنة التحكيم كانت تضم خبراء إسبانيين وأجانب. واحتل المركز الثاني في هذه المسابقة  الطباخ الإسباني فايلينو لاتارولو من مطعم في مدينة ملبورن، فيما احتل المركز الثالث الطباخ أليكس فراي من مطعم البحر الأبيض المتوسط في مدينة أديلايد.

ويذكر أن الطباخ المغربي، الشاف حسن المسولي كان قد فاز في فبراير 2010 بباريس بجائزة غورمان واردس لأحسن كتاب للطبخ في العالم، عن كتابه “المطبخ المغربي”.

وكان الشاف حسن المسولي قد حصل عن رسالة تهنئة من الملك محمد السادس بعد تتويجه  العالمي بباريس سنة 2010.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا