تازة تنجو من كارثة بعد توقيف سيارة سرية قادمة من طنجة بها مصابين بفيروس كورونا

فادت مصادر موثوقة أن إقليم تازة نجا من كارثة حقيقية بفضل يقظة رجال الدرك الملكي بجماعة تايناست، بعدما نجحوا في ضبط 11 شخصا على متن سيارة للنقل السري كانت قادمة من مدينة طنجة.

وحسب ذات المصادر، فإن عناصر الدرك ارتابت في سيارة “صطافيط” مساء أمس حوالي الساعة العاشرة، وعند إيقافها وتفتيشها تم العثور بداخلها على 11 راكبا كانوا يحاولون تجاوز تدابير حالة الطوارئ الصحية لدخول الإقليم.
هذا وقد جرى على الفور إيقاف جميع الركاب وإحالتهم على المستشفى الإقليمي بتازة لإجراءات الفحوصات الضرورية، إذ أظهرت النتائج إصابة شخصين منهم بفيروس كورونا المستجد.
ويتعلق الأمر ب12 شخصا بينهم حوامل، كانوا في طريقهم من مدينة طنجة حيث كانوا يشتغلون في معامل للنسيج إلى منطقة تاينست على الحدود بين إقليمي تازة وتاونات، قبل توقيفهم من طرف السلطة المحلية وأعوانها بمنطقة ظهر السوق/ مرنيسة البعيدة ب55 كلم عن مدينة تاونات، بعدما قطعت الحافلة مئات الكيلومترات من طنجة.





قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا