بغرير بالخل والسميد والفاني

يعتبرُ البغرير من الفطائر المغربيّة التقليديّة التي تُقدم في الاحتفالات، والمناسبات الرسميّة، لا سيّما في شهر رمضان، فهي تمدّ الجسم بما يحتاجُه من الطاقة بعد صيام يوم طويل. يشبهُ تحضير البغرير إلى حدّ كبير تحضير القطايف، ويُقدّم مدهوناً إِمَّا بالزبدة والعسل، أو مرشوشاً بالسكّر والمكسّرات المجروشة، وذلك حسْب الرغبة. سنقدّم في هذا المقال طريقة تحضير بغرير بالخل والسميد والفاني

المكونات:
كأس من سميد الرقيق الخاص بالبسبوسة او الحرشة ما يعادل 150 غرام (العبار بكاس العنبة)
نصف كأس من دقيق الابيض او الفورص ما يعادل 75 غرام(العبار بكاس العنبة)
2 كؤوس من الماء الدافئ (القياس بنفس الكأس لي عبرنا بيه السميدة)
ملعقة صغيرة خل
ملعقة صغيرة سكر خشن
رشة ملح
ملعقة صغيرة خميرة الخبز
كيس فاني من وزن 7,5 غرام (اختياري)
خمارة حلويات او بكين بودر من وزن 8 أو 7 غرامات



طريقة صوص البغرير
المكونات
كوب من العسل. أصبع من الزبدة. ثلاثُ ملاعقَ من القشدة الطريّة. طريقة التحضير نذيبُ الزبدة، والعسل، والقشدة الطريّة في وعاء على نارٍ هادئة.
نخفقُ الخليطَ جيّداً بواسطة شوْكة حتّى يتجانس.
نصُبُّ الخليطَ في إناٍء خاصّ بالصلصة، ونحتفظُ به ساخناً إلى حين تقديمِه مع فطائر البغرير.
نصائح:
يمكنُنا دهن أو رشّ المقلاة بالزبدة كلّما خبزنا قطعة من البغرير، إذا كانَ العجين يلتصق فيها أثناء الخبز. يجبُ اختيار نوع السميد الناعم؛ حتّى نضمن نجاح خبز البغرير. يمكنُنا أن يبقى البغرير في الثلاجة لمدّة يومين، أو الاحتفاظ به لمدّة شهرٍ كامل، حيثُ نحضرُ طبقاً كبيراً، ونضعُ النايلون الغذائيّ فوقه، ثمّ نصفُّ البغرير واحدة بجانبِ الأخرى، وذلك حتّى لا تلتصق مع بعضها البعض بعد التجميد، ثم نضعُها في الفريزر. يمكنُنا أن نضيفَ العسلَ، أو المربّى، أو النوتيلا، أو الزبدة، أو رشّةً من القرفة إلى البغرير.




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا