بعد 13 سنة من الزواج هذا ما وجده مغربي مقيم بهولندا في منزله صدفة

كثيرا ما نسمع عن حالات من النساء اللواتي كشفن عند قيامهن بعمل سحر او حجاب لاحد أفراد أسرهن سواء للتفرقة او العكس،و هذه الحالات لا تعبر سوى عن حجم المرض الاخلاقي الذي تعاني منه هذه الشريحة من الناس و الذين ينعدم عندهم الاحساس بالضمير و تندثر فيهم قيم الدين و قوة اايمان بالله.

لكن عندما يتعلق الأمر بالأزواج تكون الكارثة أعظم و أشد وطأة و مضاضة،و قد يشعر المرء بخيبة امل كبيرة قد تنتج عنها صدمات نفسية متفاوتة التأثير ،وهذا ما حصل مع هذا المهاجر المغربي الذي وجد في منزله عن طريق الصدفة بعض اعمال السحر و الشعوذة من زوجته المغربية التي تركته و هاجرت الى المغرب بعد دفع قضية الطلاق وحسب تصريح هذا الرجل فقد كان قد كتب ع المنزل و قطعة ارضية و كذا الحساب البنكي باسمها قبل أن يكتشف خيانتها له ،ما جعلها تـخذ الأولاد وتفر هاربة الى المغرب:



 



قد يعجبك ايضا