بعد فاجعة الدار البيضاء.. أم تقتل طفلها ذا الأربع سنوات بسيدي رحال

تسببت أم، بسيدي رحال الشاطئ، الخاضع لنفوذ عمالة إقليم برشيد، في قتل ابنها البالغ من العمر حوالي أربع سنوات، أثناء استحمامه، ليلة أول أمس الاثنين.

وحسب منابر إعلامية، فإن الأم كانت تشرف على استحمام طفلها، إلا أنها شددت عليه الخناق، لتتسبب في كسر قصبته الهوائية.

وفتح درك سيدي الرحال التابع لسرية برشيد تحقيقا حول الوفاة، ليتبين له من خلال المعاينة الطيبة أن جثة الطفل عليها آثار عنف قديمة إضافة إلى أخرى جديدة، إلا أن الأم بررت ذلك بأنها كانت تضرب طفلها لأنه يرفض تناول الطعام.

إقرأ أيضا  موصيبة الإشهارات المغربية في رمضان ... فيديو

انشري هذا المقال

ستحبين ايضا