بعد شفائها من مرض السرطان واكتشافها ورم جديد منال الصديقي تطمئن جمهورها أن الورم الجديد حميد

نشرت الفنانة منال الصديقي تدوينة مطولة لطمأنة متابعيها عبر تطبيق الأنستغرام بخصوص وضعها الصحي، وذلك عقب تدوينة سابقة أثارت من خلالها مخاوفهم وتساؤلاتهم.

وتقاسمت الصديقي مع محبيها عبر خاصية الستوري ماجرى معها خلال الأيام القليلة الماضية، الأمر الذي جعلها تعبر عن مخاوفها وضعفها الكبير من خلال تدوينة سابقة.

و كتبت منال:”من بعد آخر سطوري لي نزلت ولبارح توصلت ببزاف ديال الميساجات من عند الأصدقاء و الصديقات و المتابعين الأعزاء كيسولو فيا جاوبت على لي قدرت عليه و كان السبب ديالو أنني لقيت ورم فالثدي ديالي الثاني، الي خلاني نقطع العطلة د العيد و نرجع كنجري لكازا باش نشوف أقرب موعد مع الدكتور ديالي فالرباط و ندوز عليه خصوصا أني أهملت الكنترول ديالي فالسنوات الأخيرة”.
و أضافت :” البارح جاتني النتائج ديال الماموغرافي جينيكو و الإيكو أن الورم حميد و غير خبيث و مافيه خطر عليا في انتظار باقي النتائج المفرحة لباقي تحاليل الدم و المناعة”.

و ختمت منال تدوينتها قائلة :”دابا الحمد لله الامور على ما يرام لحد الان، شكرا بزاف عائلتي أصدقائي و المتابعين الأعزاء على سؤالكم عني و رسائلكم و اهتمامكم ربي ما يضركم فصحتكم ولا حبيبكم ولا فقريبكم، و شكر خاص للطاقم الصحي الي كيهتم بالمواطن فكل الظروف”.

جدير بالذكر أن الفنانة منال الصديقي قد أصيبت سابقا بسرطان الثدي، الأمر الذي تسبب في اختفائها عن الساحة الفنية وهي في عز شهرتها وأوج عطائها بسبب تفرغها التام للعلاج كما بسبب العلاج تسبب لها في تساقط الشعر ، قبل أن تعاود مؤخرا الظهور بعد تماثلها للشفا




قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا