بعد حملة التنمر عليه و اتهامه بالنحس بسبب انفجار بيروت، حسين الجسمي يرد بشكل راق: صمتنا احتراماً تربّينا عليه.. نسامح ونحسن الظن كرماً..

بعد حملة التنمر التي تعرض لها الفنان الإماراتي حسين الجسمي، و اتهامه بالنحس إثر غنائه على الهواء مباشرة أغنية فيروز “بحبك يا لبنان” تحية للجيش اللبناني في يوم عيده قبل انفجار الميناء في بيروت، رد المغني الإماراتي على منتقديه و المتنمرين عليه.



و قال الجسمي ردا على كل ما تعرض له بطريقة لائقة وأخلاقية كالتي عهدناها من فنان يحترم فنه وجمهوره ويحب بلده والبلاد العربية جميعا، حيث قام بنشر تغريدة ردّ فيها على كل الهجوم الذي طاله خلال الأيام القليلة الماضية: ” صمتنا احتراماً تربّينا عليه.. نسامح ونحسن الظن كرماً.. ونتجاهل شموخاً .. جميعكم نحب”.

و كانت تقارير صحفية أفادت أن الفنان الإماراتي دخل في نوبة اكتئاب حادة، بعد التنمر ضده في وسائل التواصل الإجتماعي، خصوصا أن المتنمرين عمدوا إلى تركيب صور و فيديوهات للعديد من الحوادث و الإنفجارات في أماكن متعددة في العالم، و ربطوها بأغاني غناها الجسمي تحية لهذه الأماكن.


انشري هذا المقال

ستحبين ايضا